خشونة الركبة الحلقة الاولى

2017-11-01 0 تعليقات Ehab_Kamal العظام والمفاصل

خشونة الركبة الحلقة الاولى:-

 

1.jpg

 

يعد مفصل الركبة اكثر المفاصل ديناميكية اثناء الحركة,حيث تتحرك العظام حركات متناغمة مقدة فى ثلاث مستويات فراغية فى أن واحد, مما يجعلها تؤدي العديد من الوظائف الهامة و الأنشطة الازمة للحياة اليومية والحيوية مثل الوقوف و المشي و الجرى و صعود و هبوط السلالم و العمل. مما يجعلهل اكثر عرضة للضغوط والاصابات.

2.jpg

خشونة الركبة هي أحد اكثرالأمراض شيوعا فى العصر الحديث والحياة المدنية التي تصيب المفاصل , حيث إنه يتم تآكل الغضاريف التي تحيط بها وتحميها من الاحتكاك المباشر مع بعضها البعض، ونتيجةً لذلك يحدث ضعف وعدم تماسك بالغضاريف، ممّا يعمل على تشقّق سطحها ويصبح عارياً من الغضاريف. مما يودى الى التهاب الانسجة المبطنة لمفصل الركبة وارتشاح الركبة بالسائل السينوفى وتورمهاو تيبس الحركة بها.

3.jpg

يتعرّض العديد من الأشخاص لخشونة الركبة، وهي من الأمراض الشائعة بين نسبة كبيرة من السيدات دون الرجال، وذلك لطبيعة العوامل والأسباب التي تؤدي لحدوث مثل هذا المرض المتوفّرة عند السيدات. مثل السمنة, نقص اللياقة البدنية, ترهل العضلات, قلة الحركة. و تزداد خشونة الركبة مع التقدم في السن.

وتعد الاسباب التالية أكثر العوامل التى تؤدى الى تأكل مفصل الركبة:

يعد التقدم في العمر من أهم الأسباب وراء خشونة الركبة  ، بسبب ضعف المفاصل وعدم قدرة الجسم على تجديد الخلايا.  وهناك عوامل أخري تشارك في زيادة نسبة الإصابة :

  • العوامل الوراثية .

  • الوزن الزائد يعتبر الوزن الزائد سبباً أساسيّاً لخشونة الركبة بالعالم العربي ممّا يزيد من الضغط  الميكانيكى الواقع على المفاصل  ,

  • العادات الخاطئة مثل الجلوس في وضع خاطئ و الوقوف لفترات طويلة و الجلوس لفترات طويلة بوضعية القرفصاء و عدم ممارسة التمارين الرياضية .

  • إصابات الركبة مثل الإلتهابات و الكسور و تمزق الأربطة أو الغضاريف الهلالية.

  • الإجهاد القوي للركبة مثل تكرار صعود و هبوط السلم و ممارسة الرياضات العنيفة .

  • الإفراط في تناول اللحوم و البقوليات مما يزيد من نسبة حمض البوليك و هو ما يسبب خشونة الركبة .

  • تعرض المفصل لتيارات الهواء البارد ، و هذا يساعد علي زيادة خشونة الركبة .

  • تقوس الساقين ، يؤدي إلي حدوث تحميل زائد علي أجزاء محددة في المفصل.

  • الأمراض المتعلّقة بالمفاصل، مثل الروماتيزم, وامراض الدم مثل انيميا الخلايا المنجلية, , ألامراض المناعية , مثل الزئبة احمراء.

  • اضطرابات بالنمو وعدم انتظام هرمونات الجسم.

بعض ألاعراض التى يعانى منها المريض:

الألام المتكررة: وهو الشكوى الأساسية و عادة ما يزداد الألم تدريجيا مع تدهور المرض, و يزداد مع المجهود مثل صعود السلالم. فى الحالات المبكرة لا يوجد ألم إلا أثناء المشي و الحركة, وغالبا مايعانى المريض من الالام بعد الجلوس على الاررض او القرفصاء. و لكن فى الحالات المتأخرة قد يكون هناك ألم حتى أثناء الجلوس أو النوم و يكون هذا عادة بسبب التهاب الغشاء المبطن للمفصل. و من المهم تحديد سبب الألم بدقة لوصف العلاج المناسب له, فقد يكون الألم نتيجة أحد العوامل التالية:

- إلتهاب الغشاء المبطن للمفصل - وجود قطع بالغضروف الهلالي  - بدايات قرح عضروفية

 

4.jpg

 

 

- إحتكاك العظام ببعضها              - وجود الزوائد العظمية  -

 

 

 تكون كيس مليء بالساءل الزلالي خلف الركبة

 

5.jpg.

تورم بالركبة: نتيجة التهاب الغشاء المبطن للمفصل و ووجود ارتشاح بالركبة, وجود تليفات والتهابات متكررة بالركبة.

تيبس (نقص مدى حركة) المفصل: ويحدث دللك تدريجيا وعلى فتات متقطة .اولا ثم يصبح مستمر فى اوضاع معينية مما يفقد المريض القدرة على الاتيان بمدى حركى معين (مثل الجلوس فى وضع اقرفصاء او على الالرض)ا.

تقوس الساقين: يحدث هذا التقوس نتيجة تآكل الغضاريف فى جهة واحدة من الركبة (عادة الجهة الداخلية) أكثر من الجهة المقابلة. و زيادة التقوس تؤدي الى زيادة التحميل على الجزء المتآكل بالفعل و زيادة التقوس بصورة أكبر.أو يكون التقوس موجود منز الطفولة مما يؤدى الى تسارع وتيرة التأكل وزيادة التقوس.

أصوات بالركبة عند الحركة.